الرئيسية / اخبار العالم / هل يصبح كاظم “ساهرا” أم يظل “سامرائيا”؟

هل يصبح كاظم “ساهرا” أم يظل “سامرائيا”؟

أعلن الخبير القانوني، طارق حرب، أن إجراء تبديل اسم كاظم الساهر قد يتطلب أسبابا مقنعة تدعو لذلك.

ووافقت وزارة الداخلية في وقت سابق، في تصريح لأحد ضباطها لوكالة الأناضول، على تغيير لقب كاظم جبار إبراهيم السامرائي (الشهير بالساهر) إلى “الساهر” بدلا من “السامرائي”، لتجنب أي اختلاف في الأوراق الشخصية الأخرى.

إلا أن الخبير القانوني، طارق حرب، أعلن في بيان صحفي (نشر في السومرية نيوز)، أن المادة 22 من قانون البطاقة الوطنية رقم 3 لعام 2016، يعرّف اللقب بأنه “اسم الشهرة الذي يعتمده رب الأسرة المسجّل في السجل المدني وقاعدة المعلومات المدنية في المادة الأولى من هذا القانون”.

كما اشترط القانون لإجراء تبديل اللقب “أن تكون هناك أسباب مقنعة تدعو إلى ذلك، على أن تتولى مديرية الجنسية والمعلومات المدنية نشر الطلب في إحدى الصحف المحلية لمرة واحدة، وينظر في الطلب بعد مضيّ 15 يوما من تاريخ النشر”.

وتساءل الخبير القانوني ما إذا كان لدى كاظم السامرائي “سبب مقنع يدفع إلى تبديل اللقب”، وما إذا كان “المجلس المحلي في سامراء أو قائمقام سامراء أو وجوه سامراء سيعترضون طالما أن اعتزال لقب سامرائي يتعلق بهم”.

وتابع حرب أن “الموافقة على تبديل اللقب صلاحية متروكة لتقدير المدير العام لمديرية الجنسية والأحوال المدنية وللمحكمة الصلاحية في الموافقة على التبديل من عدمه”.

وقد أعلن مدير الجنسية العامة، اللواء هيثم فاضل الغرباوي، الخميس 7 فبراير، عن وصول طلب تغيير لقب الفنان كاظم الساهر إلى المديرية، وأوضح أن ذلك جاء عقب موافقة وزارة الداخلية على الطلب.

اترك تعليقاً

Nobles News